Warning: include(/home/content/l/i/b/libyaforum/html/new/media/system/utf.php) [function.include]: failed to open stream: No such file or directory in /home/content/71/3922071/html/index.php on line 9

Warning: include() [function.include]: Failed opening '/home/content/l/i/b/libyaforum/html/new/media/system/utf.php' for inclusion (include_path='.:/usr/local/php5/lib/php') in /home/content/71/3922071/html/index.php on line 9

Warning: include(/home/content/l/i/b/libyaforum/html/modules/mod_breadcrumbs/tmpl/javascript.php) [function.include]: failed to open stream: No such file or directory in /home/content/71/3922071/html/index.php on line 12

Warning: include() [function.include]: Failed opening '/home/content/l/i/b/libyaforum/html/modules/mod_breadcrumbs/tmpl/javascript.php' for inclusion (include_path='.:/usr/local/php5/lib/php') in /home/content/71/3922071/html/index.php on line 12
LibyaForum.org الجلسة التاسعة والعشرون

الجمعية الوطنية التأسيسية الليبية ـ طرابلس الغرب 

الجلسة التاسعة والعشرون يوم الاثنين 17 سبتمبر 1951‏

 

عقدت الجمعية الوطنية التأسيسية الليبية جلستها التاسعة والعشرين الساعة العاشرة من صباح ‏يوم الاثنين 17 سبتمبر 1951 بمقر الجمعية الحالي في مدرسة الفنون والصنائع، وقد ترأس الجلسة ‏سماحة المفتي الشيخ محمد أبو الإسعاد العالم رئيس الجمعية. وتخلف عن الحضور كل من الأعضاء ‏المحترمين: النفاتي بن عثمان. الطاهر ابن محمد. العكرمي بن هبى. عمر فائق شنيب. محمد كامل ‏الهمالي. محمود المنتصر. مختار المنتصر.‏

افتتح الرئيس الجلسة باسم الله واسم جلالة الملك ثم طلب إلى سكرتير الجمعية السيد سليمان ‏الجربي أن يتلو جدول الأعمال.‏

قرأ السكرتير سليمان الجربي جدول الأعمال الذي كان يحتوي على البنود الآتية:‏

‏(1)‏ الموافقة على جدول الأعمال.‏

‏(2)‏ قراءة الفصول الثمانية الباقية من الدستور.‏

‏(3)‏ تلاوة برقية واردة من جلالة الملك.‏

طلب الرئيس الموافقة على جدول الأعمال فووفق عليه ثم طلب من الأعضاء أن يقرروا فيما ‏إذا كانت الجلسة خاصة أو علنية.‏

فاقترح العضو المحترم السيد خليل القلال أن تكون الجلسة علنية بالنسبة للبند الثاني من جدول الأعمال ‏وأن تكون خاصة بالنسبة للبند الثالث منها.‏

فأعلن السكرتير السيد سليمان الجربي علنية الجلسة فيما يخص تلاوة الفصول الثمانية الباقية من ‏الدستور وسريتها فيما يخص برقية جلالة الملك، فوافق الأعضاء على ذلك.‏

ثم أخذ السكرتير في تلاوة رسالة رئيس لجنة الدستور التي بعث بها إلى رئيس الجمعية الوطنية ‏يشعره بها أن اللجنة قد أتمت فصول الدستور جميعاً وأنها تقدم الثمانية الباقية منه إلى الجمعية الوطنية ‏على أنه لم يبت نهائياً في المواد 44 ـ 45 ـ 190 وهناك تحفظات خاصة بالمواد 36 الفقرة 10 ـ 47 ـ ‏‏87 ـ 95 و 189.‏

المادة 44 ـ 45 شرح العضو العضو المحترم السيد خليل القلال أن هاتين المادتين أشير إليهما ‏في رسالة رئيس لجنة الدستور بأنهما لا تزالان موقوفتين حتى يبت في أمرها جلالة الملك.‏

استمر السكرتير في التلاوة حتى انتهى من الفصول الثمانية الباقية ورفعت الجلسة مؤقتاً للاستراحة.‏

استأنفت الجمعية جلستها ونظرت في البند الثالث من جدول الأعمال وهو برقية جلالة الملك ‏التي يطلب فيها جلالته نسخة من الدستور ويقترح انتقال الجمعية إلى بنغازي حيث تناقش مواد الدستور.‏

فتلا السكرتير السيد سليمان الجربي البرقية وبعد استماع الأعضاء إليها طلب الرئيس رأيهم.‏

فقام العضو المحترم السيد خليل القلال وقال: كانت لجنة الدستور عازمة على إطلاع جلالة الملك على ‏الدستور لأن جلالته طرف فيه غير أن عطلة العيد حالت بيننا وبين الإسراع في ذلك. وحيث جلالته ‏طلب الاطلاع فإننا نرسله الآن بكمال السرور ونلبي اقتراح جلالته حيث يعتبر اقتراحه أمراً سامياً، ‏وإني وزملائي أعضاء الوفد البرقاوي يسرنا أن نرحب بإخواننا أعضاء الجمعية ونتشرف بمقدمهم إلى ‏بنغازي لنتمكن من إكرام وفادتهم.‏

فقام العضو المحترم السيد منير برشان واقترح أن يرسل وفد من الولايات الثلاث يحمل الدستور إلى ‏جلالة الملك ليعرضه على جلالته ويشرح ما يطلب الملك شرحه قبل سفر أعضاء الجمعية إلى هناك.‏

فعلق العضو المحترم خليل القلال قائلاً: هذا اقتراح وجيه إذ ربما يتمكن أعضاء لجنة العمل من توضيح ‏ما يطلب الشرح والبيان.‏

فعاد السيد المنير برشان وقال إذاً فإن السرعة واجبة وقد علمنا أن هناك طائرة لهيئة الأمم المتحدة ‏ستسافر غداً إلى بنغازي ولنا أن نستغلها.‏

فاستحسن العضو المحترم السيد المبروك الجيباني رأي السيد المنير برشان وقال إن اقتراح الزميل وجيه ‏وعلينا أن نعين الوفد اليوم ليسافر غداً إلى بنغازي.‏

فاقترح العضو المحترم السيد عبدالمجيد كعبار أن يكون الوفد مركباً من الأعضاء السادة: خليل القلال ‏والمنير برشان وأبوبكر أحمد، لأنهم يمثلون لجنة الدستور والعمل والولايات الثلاث، فقال الرئيس ‏لنفرض أن الوفد من غير أعضاء لجنة الدستور؟

أجابه السيد عبدالمجيد كعبار بأن القصد من أن يكون الوفد من لجنة الدستور هو اطلاعهم التام على ‏الخطوات والتطورات التي مرت بالدستور حتى وصل المرحلة الأخيرة.‏

فعقب الرئيس قائلاً: ليس القصد أن يدافع واضعو الدستور عما وضعوه ولكن القصد عرضه على جلالة ‏الملك، أما مناقشة الدستور فإنها موكلة للجمعية ـ وجلالة الملك ليس في موضع مناقشة أو جدال أو إفهام ‏وإذا ما تفضل جلالته بتوجيه ما فالجمعية تدرس التوجيه وتسير على هديه.‏

فعاد العضو المحترم السيد عبدالمجيد كعبار وقال قصدي أن يحمل نسخة الدستور وفد يكون ممثلاً ‏للولايات الثلاث وللجمعية ولجانها.‏

فقام العضو المحترم السيد سالم الأطرش وقال أرى أن هذه البرقية تحوي قسمين الأول سفر الجمعية، ‏وإطلاع جلالة الملك على الدستور. وعلينا أن نلبي دعوة السفر ثم ننتقل إلى الشق الثاني وهو كيفية ‏العرض وتقديم الدستور إلى جلالة الملك باعتباره الطرف الثاني فيه.‏

فلفت العضو المحترم السيد أبو بكر أحمد نظر زميله السيد سالم الأطرش إلى أن القسم الأول من الرسالة ‏هو الخاص بإرسال النسخة فتعذر العضو المحترم السيد سالم الأطرش من تقسيمة للبرقية بإعطاء الأولية ‏إلى مسألة رفع نسخة الدستور إلى جلالة الملك. وقام العضو المحترم السيد عبدالجواد الفريطيس وقال ‏ما دام الجمعية نوت السفر إلى بنغازي تلبية لأمر جلالة الملك فلا بأس من إرسال نسخة من الدستور مع ‏الوفد يحملها إلى جلالته وما دامت الجمعية في طريقها إلى السفر فهو لا بأس من إرسال نسخة منه أيضاً ‏عن طريق رئيس الديوان فعلق العضو المحترم السيد خليل القلال وقال إن مهمة رئيس الديوان هي حمل ‏صورة الدستور إلى جلالة الملك وتهيئة الأمكنة اللازمة لأعضاء الجمعية وإخبارها ببرقية مستعجلة ‏للانتقال بسرعة.‏

فقال السيد عبدالجواد إذا كان الغرض من إرسال وفد مع الدستور هو اعتبار واحترام الدستور وحاميه، ‏فلا ضير من إرسال شخص أو أكثر لحمل صورة الدستور إلى جلالة الملك وتقديمها زيادة في أهمية ‏المحمول وقياماً بما يجب في جانب المحمول إليه.‏

فعاد العضو المحترم منير برشان وقال إني أرى إرسال وفد من الولايات الثلاث.‏

فاستصوبها العضو المحترم خليل القلال وقال إنها نظرية مقبولة وللجمعية أن تعين من يمثل الولايات ‏الثلاث.‏

فقام العضو المحترم محمود المسلاتي وقال أقترح أن يكون الوفد مركباً من سماحة الرئيس ونائبيه.‏

فأعلن السكرتير سليمان الجربي قائلاً إذن حضرات الأعضاء يوافقون على سفر سماحة المفتي ووكيليه ‏على أن يجري اتصالات في هذه الأثناء مع الجهات المختصة لتحضير الأماكن وتهيئة وسائل الراحة ‏والسفر للأعضاء.‏

فوافق الأعضاء على ذلك مع استحثاث السيد برشان الجمعية على الإسراع في السفر، وقبل أن يعلن ‏الرئيس انتهاء الجلسة تقدم العضو المحترم السيد المبروك الجيباني وطلب من الجمعية أن تقرر إرسال ‏برقية تعزية عن طريق الرئيس إلى عضو الجمعية المحترم السيد مختار المنتصر في أخيه الحاج علي ‏الذي ذهب ضحية حادث انقلاب سيارة بينما كان راجعاً إلى مصراتة. فوافق الأعضاء على الاقتراح ‏وطلبوا من سماحة الرئيس أن يبرق إلى زميلهم المذكور برقية تعزية في أخيه المرحوم.‏

كما طلب الرئيس أيضاً أن تنوب الجمعية عضوها المحترم محمود المسلاتي في الاستفسار عن صحة ‏العضو المحترم السيد محمد كامل الهمالي وعيادته باسمها فأنيب السيد محمود المسلاتي. ورفعت الجلسة ‏بالموافقة على متضمنات جدول الأعمال جميعاً.‏

السكرتير سليمان الجربي


Email Drucken Favoriten Twitter Facebook Myspace Stumbleupon Digg MR. Wong Technorati aol blogger google reddit Yahoo

Add comment


Security code
Refresh